English | Kurdî | کوردی  
 
"لم يتخل عنها".. كيف حازت محامية عراقية على ثقة ترامب؟
2023-04-04 [08:25 AM]

اربیل (zna)


أصبحت ألينا حبة، المحامية من ولاية نيوجيرسي الأميركية، المولودة لأبوين عراقيين حديث وسائل الإعلام الأميركية مؤخرا، بعد أن واظبت على الظهور بصفتها واحدة من أعضاء فريق الدفاع عن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، في قضية "شراء الصمت" التي اتهم بها رسميا الأسبوع الماضي.

وتقول وكالة بلومبرغ إن حبة تحتفظ في منزلها بقطعة مؤطرة من مقال اخباري عن إنجازاتها في الدفاع عن ترامب، يحمل توقيع الرئيس ترامب وعبارة "ألينا، عمل رائع"، إشادة بعملها الذي أنهى بنجاح دعوى قضائية عام 2017 رفعتها ضده متدربة اتهمته بالاعتداء الجنسي ثم رفعت دعوى قضائية ضده بتهمة التشهير عندما وصفها بأنها كاذبة.

وتخوض حبة، بالإضافة إلى أعضاء فريق الدفاع الآخرين، معركة قضائية هي الأولى من نوعها في تاريخ الولايات المتحدة، بعد أن أصبح الرئيس ترامب أول رئيس أميركي يواجه اتهامات جنائية بشكل رسمي.

 

الينا حبة.. مدافعة شرسة عن ترامب

الينا حبة.. مدافعة شرسة عن ترامب

من هي حبة؟

ولدت حبة لمهاجرين عراقيين في ولاية نيوجيرسي الأميركية، وفقا لوكالة بلومبرغ. والدها  هو جراح جهاز هضمي مشهور اسمه د. سعد حبة.

ويشير موقع د. حبة إلى أنه اكتشف متلازمة تصيب الجهاز الهضمي وأطلق عليها اسم "متلازمة حبة"، كما يشير إلى قائمة طويلة من الإنجازات والتكريمات التي حصل عليها.

تخرجت حبة، وفقا لبلومبرغ، من جامعة ليهاي وكلية الحقوق بجامعة وايدنر في الكومنولث في ولاية بنسلفانيا، وتقول الوكالة إنها "تتمتع بثقة عميلها البارز للغاية - والمجادل للغاية".

وقالت للوكالة إنها "وقعت في حب المحاماة حينما زارت محامية جذابة وذكية للغاية مدرستها وتحدثت للطلبة عن المهنة".

وتعود علاقة حبة بترامب إلى عدة أعوام، حينما ساعدته في رفع عدة دعاوى قضائية ضد هيلاري كلينتون، وتقديم طعون في تحقيق المدعي العام في نيويورك في أعمال ترامب، والدفاع عنه في دعوى احتيال رفعتها ابنة أخته.

وبقيت حبة إلى جانب ترامب على الرغم من أنه استبدل عدة محامين خلال هذه المعارك القضائية.

وتصفها مجلة نيوزويك بأنها "واحدة من أكثر محامي ترامب موثوقية عنده".

وقال ترامب لبلومبرغ ""لقد كان لدي العديد من المحامين، لكنها شخص أعتقد أنه قام بعمل جيد جدا"، مضيفا في لقاء مع الوكالة نشر قبل عام "إنها موهوبة للغاية، إنها ذكية، إنها شخص محبوب للغاية".

وتقول حبة إن العمل مع ترامب ليس مهمة سهلة.

ووفقا لبلومبرغ، فقد تعرض عدد من محامي ترامب لمشاكل، منهم مايكل كوهين، الذي أدت اعترافاته إلى توجيه تهم لترامب بقضية "شراء صمت" العارضة ونجمة أفلام البالغين ستورمي دانيلز.

كما تم تجريد رودي جولياني من رخصته القانونية في نيويورك وواشنطن لدوره في دعاوى قضائية تسعى إلى إلغاء نتيجة الانتخابات الرئاسية لعام 2020.

وتقول حبة، لوكالة بلومبرغ، إنها تتلقى بانتظام مكالمات هاتفية مضايقة ورسائل بريد إلكتروني مليئة بالكراهية حول عملها نيابة عن ترامب، بما في ذلك رسالة هددت أطفالها.

بالإضافة إلى ذلك، تلقت حبة، وفقا لنيوزويك، حكما عام 2022 يجبرها مع الرئيس ترامب على دفع تكاليف قانونية لمحامي الدفاع في قضية رفعتها ضد هيلاري كلينتون.

وتقول نيوزويك إن القاضي دونالد ميدلبروكس من المحكمة الجزئية الأميركية للمنطقة الجنوبية من فلوريدا أمر بمعاقبة حبة وترامب لرفعهما دعاوى قضائية "تافهة" ضد هيلاري كلينتون ومدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق جيمس كومي، من بين آخرين.

 

واتهمت الدعاوى - التي أسقطها ميدلبروكس في سبتمبر 2022 - كلينتون والحكومة الفيدرالية وشخصيات ديمقراطية أخرى بالتآمر لإلحاق الضرر بفرص ترامب في الفوز بانتخابات 2016 من خلال نسج "رواية كاذبة" عن علاقات حملته المزعومة بروسيا.

وفي حكمه الذي أمر ترامب وحبة بدفع ما يقرب من 938 ألف دولار كتكاليف قانونية للمتهمين الـ 31، قال ميدلبروكس إن الدعاوى "تمت صياغتها لتعزيز رواية سياسية" وما كان ينبغي "رفعها أبدا".

وأضاف ""كان عدم كفايتها كمطالبة قانونية واضحا منذ البداية، لم يكن أي محام عاقل ليقدمها".

وقبل يومين ظهرت حبة في لقاء على قناة فوكس، دافعت فيه عن الرئيس بشراسة، واتهمت مدعي عام مانهاتن بتسييس النظام القضائي.

وتقول الوكالة إن حبة "لا تظهر انصياعا للتهديدات، وغالبا ما تختار الذهاب إلى المحكمة (أو التهديد بالقيام بذلك) لقطع التحقيقات ومنع الشهادات ومهاجمة الأشخاص الذين يتهمون ترامب بارتكاب مخالفات".

علاقتها مع الرئيس

وتقول الصحيفة إن حبة دخلت في "عالم ترامب" بعد أن أصبحت عضوا في نادي الغولف الخاص به في بيدمينستر، نيو جيرسي، في عام 2019.

ونشرت حبة في مارس الماضي صورة للرئيس يحتفل بعيد ميلادها معلقة "الرجل لعب الغولف، وألقى خطابا باهرا، ولم ينس أن يحرص على حصولي على كعكة عيد ميلاد".

 

وتنقل الوكالة عن ترامب قوله "التقيت بها في النادي. ويعرفها أشخاص آخرون أيضا في النادي ويقولون إنها محامية ممتازة، وهي كذلك فعلا، أعطيتها بضع حالات للتعامل معها، وقد قامت بعمل جيد جدا".

ونشرت حبة قبل أشهر صورة لابنتها مع الرئيس ترامب وهو يوقع على يدها.

 

وتمتلك حبة شركة مكونة من خمسة محامين ولها مكاتب في نيوجيرسي ومانهاتن، وتمثل عملاء مختلفين في قطاع العقارات، القطاع الذي بنى ترامب امبراطوريته من خلاله.

"مؤمنة"

وتقول بلومبرغ إن حبة تصف نفسها بأنها "كاثوليكية متدينة جدا ومؤمنة حقيقية بقضية ترامب".

وتضيف إنه في منزل برناردسفيل بولاية نيوجيرسي الذي تتقاسمه مع زوجها، وهو مستثمر عقاري تجاري، تحتفظ حبة بقبعتين مكتوب عليهما "لنجعل أميركا عظيمة مرة أخرى" موقعتين من ترامب ومحفوظتين في صناديق زجاجية، بالإضافة إلى كتب متعلقة بترامب وصورة للرئيس السابق يبتسم مع أطفالهما بجانب حمام سباحة.





مشاهدة 535
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad