English | Kurdî | کوردی  
 
بكنباور.. وفاة "قيصر" الكرة الألمانية عن 78 عاما
2024-01-08 [07:14 AM]

ZNA- أربيل


توفي، الأحد، أسطورة كرة القدم الألمانية "القيصر" فرانتس بكنباور، بطل المونديال لاعبا عام 1974 ومدربا في 1990، عن 78 عاماً، بحسب ما أعلن الاتحاد الألماني للعبة، الاثنين.

 

وانسحب بكنباور، قائد منتخب ألمانيا الغربية في سبعينيات القرن الماضي ومدرب "دي مانشافت" بين 1984 و1990، والإداري السابق في نادي بايرن ميونيخ في التسعينيات، من الحياة العامة في السنوات الأخيرة بسبب مشكلات صحية.

 

ويعد بكنباور على نطاق واسع بين أفضل لاعبي كرة القدم في التاريخ، وهو المدافع الوحيد الذي نال جائزة الكرة الذهبية مرتين، وقد أطلق عليه لقب "القيصر" نظرا لأسلوبه الأنيق في اللعب، وشخصيته القوية على العشب أو خارجه.

 

وتولى النجم الراحل، الذي تألق بقمصان أندية بايرن ميونيخ ونيويورك كوزموس الأميركي وهامبورغ مناصب إدارية عدة أبرزها رئاسة اللجنة المنظمة لمونديال 2006 في ألمانيا، ورئاسة نادي بايرن ميونيخ العملاق.

 

مسيرة ونجاحات

ووُلد بكنباور عام 1945 في منطقة غيزينغ للطبقة الوسطى في ميونيخ، موطن ميونيخ 1860، النادي الذي كان الأكثر نجاحاً في تلك الفترة من العملاق الحالي بايرن ميونيخ.

 

ورغم اللعب لفريق مختلف في العاصمة البافارية هو ميونيخ أس سي 1906، نشأ بكنباور مشجعا لميونيخ 1860.

 

وقال لصحيفة "بي زد" الألمانية عام 2004 "كان من الواضح في الواقع أنني سأذهب إلى ميونيخ 1860 عندما أكبر لكي ألعب مع المحترفين".

 

ومع ذلك، عندما واجه بكنباور، البالغ من العمر 12 عامًا حينها، فريقه المفضّل، تلقى صفعة على وجهه من قبل لاعب منافس بعيدًا عن أنظار الحكم.

 

وقرّر بكنباور على الفور عدم الانضمام إلى "الأسود" وانتقل إلى غريمه العملاق فريق بايرن ميونيخ للناشئين في الموسم التالي، ليؤدي قراره هذا إلى تغيير تاريخ كرة القدم الألمانية.

 

بعد أقل من عقد من ظهوره لأول مرة مع بايرن ميونيخ، قاد بكنباور الفريق إلى 3 ألقاب متتالية في كأس أبطال الأندية الأوروبية (دوري الأبطال حالياً).

 

وبعد فوزه بثلاثة ألقاب في الدوري الألماني على التوالي، وهو الرقم القياسي الذي ظل صامدًا في ألمانيا حتى حطمه بايرن بقيادة المدرب الإسباني بيب غوارديولا موسم 2015-2016، قاد بكنباور الفريق البافاري إلى نهائي أوروبا عام 1974 ضد أتلتيكو مدريد الاسباني.

 

وبعد مرور 90 دقيقة من دون أهداف، تقدّم أتلتيكو في الإضافي، لكن بايرن أدرك التعادل بعد 120 دقيقة.

 

وأعيدت المباراة بعد يومين وفاز بايرن بقيادة بكنباور 4-0، ثم قاد فريقه الى التتويج في العامين التاليين أيضاً على حساب ليدز يونايتد الإنكليزي وسانت إتيان الفرنسي ليكمل الثلاثية القارية.

 

1974.. 1990

رغم خوض مونديال 1974 على أرضها، لم تكن ألمانيا الغربية مرشّحة للفوز، عندما واجهت جارتها هولندا في نهائي عام 1974 على الملعب الأولمبي في ميونيخ.

 

أمتعت هولندا، بقيادة النجم يوهان كرويف، المشاهدين باعتمادها على كرة هجومية أطلق عليها تسمية "كرة القدم الشاملة" (فوتبول توتال)، وكانت تتفوّق من الناحية الفنية على ألمانيا الغربية العملية والفعّالة بقيادة بكنباور.

 

وبدت مهمة ألمانيا الغربية مستحيلة بعد دقيقة واحدة من انطلاق المباراة النهائية، عندما حصل كرويف، الذي كان يشارك في كأس العالم الأخيرة له، على ركلة جزاء تُرجمت إلى هدف قبل أن يلمس أي لاعب ألماني الكرة.

 

لكن بكنباور نجح في شحذ همة فريقه الذي سجل هدفين وحافظ على تقدمه 2-1 في فوز غير متوقع، ليرفع كأس العالم للمرة الثانية في تاريخ ألمانيا.

 

ورغم أن الجوائز الفردية كانت أقل أهمية طوال مسيرة بكنباور كلاعب، إلا أن تألق القيصر كان معروفًا طوال مسيرته الكروية.

 

صعد إلى منصة التتويج بالكرة الذهبية 5 مرات في الفترة من 1966 إلى 1976، وفاز بالجائزة الكبرى عامي 1972 و1976، علما أنّ عام 1972 شهد سيطرة ألمانية على المراكز الثلاثة الاولى في هذه الجائزة المرموقة، حيث تفوق بكنباور على زميله في بايرن ميونيخ غيرد مولر وعلى غونتر نيتسر من بوروسيا مونشنغلادباخ.

 

وبعد عام واحد فقط من عودته الثانية للدفاع عن ألوان نيويورك كوزموس الأميركي، عُيّن بكنباور مدرباً لألمانيا الغربية عام 1984.

 

وبدا بكنباور مرتبكاً إلى حد ما إزاء العرض، إذ ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أنه قال "لا أعرف لماذا قلت نعم (للمنصب). ربما كنت مجنوناً بعض الشيء".

 

وبعد الخسارة أمام الأرجنتين 2-3 في نهائي كأس العالم 1986، تمكنت ألمانيا الغربية تحت قيادة بكنباور من الثأر من منتخب "التانغو" بالفوز عليه 1-0 في نهائي 1990 في آخر بطولة لألمانيا الغربية قبل التنافس كدولة موحدة.

 

وبهذا الفوز بات بكنباور ثاني رجل يفوز بكأس العالم لاعبا ومدربا، بعد البرازيلي ماريو زاغالو الذي توفي قبل أيام. ولحق بهما الفرنسي ديدييه ديشان بعد قيادة منتخب بلاده الى اللقب العالمي عام 2018.





مشاهدة 139
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad