English | Kurdî | کوردی  
 
إيران تعتبر أن قصف أهداف في اليمن "يتعارض" مع السياسة الأميركية والبريطانية
2024-02-04 [11:45 AM]

اربيل - zna


 

نددت إيران الأحد بالضربات الأميركية والبريطانية الأخيرة على أهداف تابعة للحوثيين في اليمن باعتبار أنها "تتعارض" مع هدف واشنطن ولندن المعلن بتجنّب اندلاع نزاع أوسع نطاقا في الشرق الأوسط.

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني في بيان إن هذه الهجمات "تتناقض بشكل واضح مع مزاعم واشنطن ولندن المتكررة بأنهما لا تريدان أن تتسع رقعة الحرب والنزاع في المنطقة".

واتّهم الولايات المتحدة وبريطانيا بـ"تغذية الفوضى والاضطرابات وانعدام الأمن والاستقرار" عبر دعم إسرائيل في حربها ضد حماس في قطاع غزة.

وقال كنعاني إن الضربات التي تستهدف الحوثيين المدعومين من إيران ردا على هجمات المتمرّدين على الملاحة الدولية في البحر الأحمر تشكّل "تهديدا للسلام والأمن الدوليين".

وأعلنت الولايات المتحدة وبريطانيا قصف عشرات الأهداف في اليمن السبت ردا على هجمات متكررة للحوثيين على سفن في البحر الأحمر أدت إلى تعثر التجارة العالمية. 

كما أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط (سنتكوم) تنفيذ ضربة جديدة صباح الأحد ضد صاروخ مضاد للسفن تابع للحوثيين كان معدّا للإطلاق باتّجاه البحر الأحمر.

وجاءت الغارات في اليمن غداة سلسلة ضربات أميركية أحادية ضد أهداف مرتبطة بإيران في العراق وسوريا ردا على مقتل ثلاثة عسكريين أميركيين في هجوم بطائرة مسيّرة في قاعدة بالأردن في 28 كانون الثاني/يناير.

وفي وقت سابق، قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن "الولايات المتحدة لا تسعى إلى نزاع في الشرق الأوسط أو في أيّ مكان آخر في العالم. ولكن فليعلم جميع من قد يسعون إلى إلحاق الأذى بنا: إذا ألحقتُم الضرر بأميركيّ، فسنردّ".





مشاهدة 154
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad